مكتبنا
Franziskanerstraße 22, 80330 Munich, Germany
ارسل لنا عبر البريد الإلكتروني
info@ruedinoser.ch
اتصل بنا
+49 89 726717733

النوم والأضواء مضاءة: هل هو مقبول على الإطلاق؟

برجك ليوم غد

عندما يحل الظلام، نقوم عادةً بتشغيل الأضواء لتوجيه أنفسنا والشعور بالأمان. ولكن عندما يحين وقت النوم، ينبغي لنا أن نطفئ الأضواء لنتمكن من النوم الصحي.

صورة لفتاة جميلة على وسادة تحت ضوء المصباح الدافئ

لماذا من المهم إطفاء الأنوار؟

إن إطفاء الأنوار أمر مهم لضمان نوم صحي. عندما تكون الأضواء مضاءة، يتم خداع الدماغ ليعتقد أن الوقت قد حان نهارًا. وهذا يمكن أن يمنع الدماغ من الدخول في وضع السكون ويجعل النوم أكثر صعوبة. عندما يتم إطفاء الأنوار، يمكن للدماغ التعرف على إيقاع الساعة البيولوجية وتنشيط وضع النوم.

هل يمكن للألوان غير البيضاء أن تساعد؟

ومن المهم أن نلاحظ أنه ليست كل الألوان هي نفسها. في حين أن الألوان الزاهية مثل اللون الأبيض تخدع الدماغ وتجعله يعتقد أن الوقت نهار، فإن الألوان الأخرى مثل الأحمر أو البرتقالي أو الأصفر يمكن أن تساعد في التعرف على إيقاع الساعة البيولوجية. هذه الألوان أقل سطوعًا ويمكن أن تساعد في وضع الدماغ في وضع السكون.

النوم والأضواء مضاءة: هل هو مقبول على الإطلاق؟ كثير من الناس ينامون والضوء مضاء، لكن هل هذا أمر جيد حقًا؟ يمكن أن يكون ضارًا لأنه يتداخل مع الإنتاج الطبيعي للميلاتونين، وهو هرمون النوم. ويمكن أيضا أن يسبب الأرق واضطرابات النوم الأخرى. ومع ذلك، إذا كنت بحاجة إلى القليل من الضوء لتغفو، يمكنك استخدام مصباح ليلي خافت. إذا كنتِ حاملاً، يمكنك ذلك أيضاًالعصائر أثناء الحملشرب والمخبوزات النباتيةتناول الطعام للاسترخاء والنوم.

هل يمكن للأضواء الليلية أن تساعد الأطفال؟

يمكن أن تكون الأضواء الليلية خيارًا جيدًا للأطفال الذين يخافون من الظلام. يمكنهم المساعدة في تهدئة الطفل ومنحه الشعور بالأمان. من المهم ألا يكون ضوء الليل ساطعًا جدًا، وإلا فإنه قد يخدع الدماغ ويجعله يعتقد أن الوقت نهار. من المهم أيضًا ألا يحترق ضوء الليل لفترة طويلة، وإلا فإنه يمكن أن يعطل إيقاع الطفل ليلاً ونهارًا.

هل يمكنك ترك الأضواء مضاءة أثناء القيلولة؟

يمكن أن يكون أخذ قيلولة طريقة جيدة للراحة أثناء النهار. إذا كنت تأخذ قيلولة، يمكنك ترك الضوء مضاءً، ولكن من المهم ألا يكون ساطعًا جدًا. ومن المهم أيضًا ألا تنام لفترة طويلة، وإلا فقد يؤدي ذلك إلى تعطيل إيقاع الساعة البيولوجية لديك.

خاتمة

إن إطفاء الأنوار أمر مهم لضمان نوم صحي. يخدع الضوء الساطع الدماغ ويجعله يعتقد أن الوقت قد حان أثناء النهار، مما يؤدي إلى اضطراب النوم. يمكن أن تساعد الألوان الأخرى غير اللون الأبيض في التعرف على إيقاع الليل والنهار. يمكن أن تكون الأضواء الليلية خيارًا جيدًا للأطفال الذين يخافون من الظلام. يمكن ترك الضوء مضاءً أثناء القيلولة، لكن من المهم ألا يكون ساطعًا جدًا وألا تنام لفترة طويلة.

لمزيد من المعلومات حول هذا الموضوع، قم بزيارة المواقع التالية:مؤسسة النوم,ويبمد.

التعليمات

  • لماذا من المهم إطفاء الأنوار؟
    إن إطفاء الأنوار أمر مهم لضمان نوم صحي. عندما تكون الأضواء مضاءة، يتم خداع الدماغ ليعتقد أن الوقت قد حان نهارًا. وهذا يمكن أن يمنع الدماغ من الدخول في وضع السكون ويجعل النوم أكثر صعوبة.
  • هل يمكن للألوان غير البيضاء أن تساعد؟
    نعم، يمكن للألوان الأخرى مثل الأحمر أو البرتقالي أو الأصفر أن تساعد في التعرف على إيقاع الليل والنهار. هذه الألوان أقل سطوعًا ويمكن أن تساعد في وضع الدماغ في وضع السكون.
  • هل يمكن للأضواء الليلية أن تساعد الأطفال؟
    نعم، يمكن أن تكون الأضواء الليلية خيارًا جيدًا للأطفال الذين يخافون من الظلام. يمكنهم المساعدة في تهدئة الطفل ومنحه الشعور بالأمان.
  • هل يمكنك ترك الأضواء مضاءة أثناء القيلولة؟
    نعم، يمكن ترك الضوء مضاءً أثناء القيلولة، لكن من المهم ألا يكون ساطعًا جدًا وألا تنام لفترة طويلة.